اختيار التخصص - niche

كيف تختار التخصص الأنسب لك في التسويق بالعمولة

هل تريد البدء بمشروع ما؟ ولكن الأمر الذي يقيدك هو الحيرة حول اختيار التخصص المناسب لك في عالم التجارة والذي يعرف بالنيتش أو niche .يعد التسويق بالعمولة من المفاتيح الرائدة في النجاح في عالم التجارية الرقمية في يومنا هذا، إذ يمكّن المسوق من تحقيق دخل كبير بآلاف الدولارات شهريًا والنجاح في كسب العملاء المحتملين. حيث كل ما يتطلبه الأمر هو اختيار التخصص niche المناسب واتباع بعض القوانين للنجاح في مجال التسويق بالعمولة.


محتويات الموضوع

ما هو التسويق بالعمولة؟

يعرّف التسويق بالعمولة Affiliate Marketing على أنه العملية التي يقوم الفرد فيها ببيع منتجات وخدمات عائدة لمزود ثالث، مقابل الحصول على نسبة ثابتة من كل عملية شراء تتم بنجاح.

اكتسب المصطلح معناه الحالي لا سيما بعد التطور الكبير في قطاع التجارة الإلكترونية، حيث ساهم الإنترنت في منح الأشخاص القدرة على تسويق المنتجات والخدمات وتحقيق الأرباح الكبيرة من العملية .

ما هو التخصص Niche في التسويق بالعمولة ؟

توضيح عملية التسويق بالعمولة

هو المجال الذي يعد مناسبًا ومخصصا بشكل رئيسي لكل شخص مقبل على عملية التسويق بالعمولة. أي بلغة أخرى هو المجال الأنسب الذي يضمن نجاح الفرد واستثمارًا أمثلًا لقدراته ومهاراته.

ما هي أهمية التسويق بالعمولة؟

تنبع أهمية التسويق بالعمولة من قدرته على التأثير على كلِ من المسوق وصاحب العلامة التجارية.

– أهمية التسويق بالعمولة لصاحب العلامة التجارية:

  • زيادة القدرة على جذب العملاء المحتملين.
  • إتاحة المجال لتوسيع الشرائح المستهدفة من المستخدمين.
  • الوصول إلى قدر كبير من المبيعات بتكاليف معقولة.

– أهمية التسويق بالعمولة للمسوق:

  • الحصول على دخل ثابت إلى حد ما.
  • التأثير على المستخدمين بشكل مستمر وبالتالي زيادة الحضور الإلكتروني.
  • تكاليف قليلة نسبيًا.
  • انعدام الحاجة للفرق الكبيرة.
  • تقليص حاجة أصحاب العلامات التجارية في الانخراط في عمليات التسويق الإلكتروني.

ما هي ميزات التسويق بالعمولة؟

ميزات التسويق بالعمولة
ميزات التسويق بالعمولة

يتمتع التسويق بالعمولة بالعديد من الميزات التي جعلت منه مجالًا حيويًا للغاية، حيث يمَّكن الأفراد من الاستفادة من عمليات البيع والشراء التي تتم في مواقع أصحاب العمليات التجارية.

بالإضافة إلى ما سبق، يعد التسويق بالعمولة Affiliate Marketing من أكثر مجالات التسويق مرونة وحيوية، وسهولة. إذ يستطيع الفرد وبدون الحاجة لوجود خبرات تذكر أن يصل إلى قمة الهرم في عملية التسويق. تتمثل ميزات التسويق بالعمولة بكل من:

1- جني الكثير من الأموال

يعد هذا المجال من التسويق من الطرق الرائدة في تحقيق دخل معقول، يتجاوز أحيانًا آلاف الدولارات للمسوقين ذوي الخبرة. 

الأمر الذي يجعله محفزًا للكثير من الأفراد الباحثين عن تحقيق الدخل بشكل مباشر وغير مباشر. حيث يقوم المسوق بوضع الأساسيات ووسائل الدعوة للعمل للعملاء المحتملين ويتركهم ليقوموا بزيارة الموقع الإلكتروني والقيام بعمليات الشراء والبيع.

يتمكن المسوقون بالعمولة من تحقيق الدخل حتى وإن توقفوا بشكل مباشر عن الدعوة للعمل لحث العملاء على القيام بعمليات الشراء. إذ تعد نسبة العمولة من كل عملية شراء تتم عن طريقهم نسبةً ثابتة، وبالتالي فإن كل ما عليهم فعله هو الاهتمام بجذب العملاء دون التركيز على منتج معين لمدى طويلة من الزمن .

2- غياب الحاجة لامتلاك منتجات خاصة

يساعد التسويق بالعمولة الأفراد الراغبين بتحقيق الدخل الكبير، ولكن دون الحاجة لإطلاق منتجات خاصة بهم، مميزة تحمل علاماتهم التجارية الخاصة.

إذ كل ما على الفرد فعله هو التسجيل في إحدى مواقع التسويق بالعمولة والعمل على حث وجذب العملاء المحتملين ليبادروا ويقوموا بالتعاملات المالية مع أصحاب العلامة التجارية ليحققوا الربح منها.

3- حرية ومرونة العمل

يعد المسوق بالعمولة من الأشخاص ذوي الحرية المطلقة في تنظيم برنامجهم اليومي وتوزيع المهام وفق ما يناسبهم ويرونه جيدًا لمواعيدهم.

الأمر الذي يغيب بشكل رئيسي عن الوظائف المكتبية أو الوظائف التي تتعلق بامتلاك علامة تجارية خاصة. فكل ما على الشخص فعله هو الاهتمام بإيجاد وسائل ناجحة في جذب اهتمام العملاء للمنتجات.

4- تقليل الوقت اللازم لإنجاز المهام

لا يتطلب مجال التسويق بالعمولة الكثير من الوقت، سواء لتعلمه أم لإنجاز الصفقات. حيث تعد هذه الميزة من كبرى الميزات التي تجعل التسويق بالعمولة يتصدر مجالات التسويق كلها.

كل ما يتطلبه الأمر وضع الأسس والعمل على محاولة جذب العملاء المحتملين، ومن ثم ترك الأمور تجري لوحدها. أي ترك العملاء يقررون القيام بعمليات الشراء والتعاملات التجارية.

5- الاكتفاء باستخدام الهاتف المحمول للبدء بعملية التسويق بالعمولة.

إذ أن جلّ ما يعتمد عليه التسويق بالعمولة، هو احتراف استخدام الإنترنت وشبكات التواصل. الأمر الذي يعد من ميزات التسويق في العمولة هو غياب الحاجة إلى معدات معقدة قد تكون باهظة الثمن.

علاوة على ما سبق، يمكن البدء في العمل على جذب العملاء المحتملين عبر الهاتف المحمول. إذ تضاهي الهواتف اليوم الحواسيب في قدرتها على معالجة العمليات.

بالإضافة إلى منحها القدرة الإضافية على التواصل مع الزبائن المحتملين عبر وسائل الدعوة للعمل التي تتضمن الرسائل النصية والمكالمات الهاتفية.

ما هي أنماط التخصص في التسويق بالعمولة Niche Types؟

لا يمكن حصر الأفكار التي تندرج تحت مسمى التخصصات في التسويق بالعمولة، وذلك نظرًا لكثرتها واتساع المجالات التي تشملها. على سبيل المثال:

  • التنمية البشرية
  • الهدايا والأعمال اليدوية
  • مجال التسويق العقاري
  • تجارة السيارات 
  • تجارة النصائح والخدمات حول شتى المواضيع
  • خدمات الطلاب والمساعدات الجامعية.
  • الأزياء والملابس.
  • الصحة والجمال.
  • الأجهزة الإلكترونية.
  • التقنية.

ما أهمية اختيار التخصص Niche المناسب للتسويق بالعمولة؟

اختيار التخصص Niche للتسويق بالعمولة
اختيار التخصص Niche للتسويق بالعمولة

تنبع أهمية اختيار التخصصniche في التسويق بالعمولة من العوامل الهامة التي تضمن نجاح أي فرد مقبل على القيام بالخوض في مجال التسويق بالعمولة.

حيث يساعد اختيار التخصص الذي يرى الفرد نفسه بارعًا فيه على الوصول إلى أفكار استثنائية قادرة على التنافس الفعال في الأسواق، وبالتالي النجاح في جذب العملاء المحتملين.

ما استراتيجيات اختيار تخصص التسويق بالعمولة؟

يقوم التسويق بالعمولة سواء للمنتجات أو الخدمات على عدد من الاستراتيجيات الموحدة والتي تشمل جميع نواحي التسويق، إذ ينبغي على أي فرد مقبل على هذا المجال ضمان تنفيذه لهذه الاستراتيجيات. وهي:

– تحديد القدرات والمواهب القادر على الاستثمار فيها

تبدأ أي عملية اختيار تخصص niche بعملية العصف الذهني، والتي تعني بدورها القيام بتحديد ماهية المجال الذي يبرع فيه الفرد. 

ذلك من أجل ضمان الاستثمار الناجح، بالإضافة إلى العمل قدر الإمكان على تجاوز العوائق التي قد يصادفها. حيث يقوم الفرد بعملية بناء مخطط شامل يتضمن النقاط الإيجابية والسلبية في كل مجال يبرع فيه. بعد ذلك يعمل على اختيار المجال الأنسب له، ومن ثم التخطيط للانطلاق فيه.

– الاستعداد لمواجهة المنافسين

يتوجب على الفرد المقبل على العمل في مجال التسويق بالعمولة معرفة أن أي تخصص يختاره يحتوي على منافسة، قد تتراوح ما بين منافسة سهلة نسبيا إلى منافسة شرسة.

بالتالي ينبغي وضع خطة عمل شاملة تمكنه من تجاوز المنافسين والعمل على تحديد نقاط الضعف في مشاريعهم من نفس التخصص. ذلك من أجل النجاح في تفاديها، وبالتالي جذب العملاء المحتملين، بالإضافة إلى جذب عملاءهم إلى مشروع الفرد.

– امتلاك الأرضية الصلبة لتفادي المشكلات

يتوجب على الفرد قبل الانطلاق في مشروع التسويق في العمولة، والذي سبق واختيار التخصص الأنسب فيه، أن يقوم بالتحضير بشكل قوي لامتلاك المهارات الكافية التي تساعده على اختراف هذا التخصص niche.

يتم الأمر عبر الاهتمام بترميم نقاط الضعف التي يمتلكها، وبالتالي يمنع منافسيه من استغلالها والتفوق عليه في كسب العملاء المحتملين.

من أهم الطرق التي تساعد في امتلاك قاعدة قوية للانطلاق في التسويق بالعمولة هي الخضوع لعدد من الدورات التدريبية والتي بدورها تمنح شهادات خبرة، تساعد على زيادة معارف الفرد وتعزيز مصداقيته أمام العملاء المحتملين.

ما هي خطوات اختيار التخصص niche للتسويق بالعمولة؟

تعد عملية اختيار التخصص الملائم للبدء بعملية التسويق بالعمولة من المراحل الأساسية فيما لو أراد الفرد تحقيق النجاح في المجال الذي اختاره، حيث تتمثل عملية اختيار التخصص niche بعدد من الخطوات الرئيسية التي تساهم في رسم الطريق للوصول إلى عملية تسويق بالعمولة ناجحة.

1- معرفة مهاراتك وما أنت قادر على القيام به بشكل فريد

ينبغي على الفرد المقبل على اختيار التخصص الأنسب في التسويق بالعمولة معرفة وتحديد المهارات التي يتمتع بها، وذلك بغية استثمارها بالشكل الأنسب لتحقيق الربح.

إذ من المستبعد النجاح في عملية التسويق الإلكتروني مالم يكون الفرد قادرًا على تحديد مهاراته وخبراته والعمل على تطويرها. حيث يغدو المجال أكثر استحالة وصعوبة، فيما لو اختار الشخص الخوض في تخصص لا يعلم عنه الكثير ولا يمتلك الوسائل والمعرفة الكافية بكيفية تطويره وتنمية قدراته فيه.

2- دراسة الكلمات المفتاحية المتعلقة بالتخصص niche الذي تنوي الدخول فيه

تعني عبارة الكلمات المفتاحية، هي الوسائل التي يستخدمها المستهلكين للوصول إلى المنتجات والخدمات التي يريدون اقتنائها.

بالتالي فإنه من المهم للغاية معرفة الكلمات المفتاحية المرتبطة بمجال التخصص الذي ينوي المسوق امتهانه، والتي تتمتع بالقدرة على تحقيق نسب زيارات مرتفعة.

يمكن لأي مسوق البحث ودراسة الكلمات المفتاحية عبر عدد من الأدوات والإضافات التي تقدم مثل هذه الخدمات. على سبيل المثال، أداة Google Keyword planner والتي تعمل على مساعدة الأفراد في التحقق من التخصص فيما لو كان قادرًا على استقطاب العملاء والمستهلكين.

بالإضافة إلى استخدام أداة keywordtool، والتي تعد من الأدوات الرائدة في دراسة وتقديم احصائيات دقيقة حول الكلمات المفتاحية ومدى كثافة البحث عليها .

3- دراسة الأسواق لمعرفة احتياجاتها

بعدما يقوم الفرد بتحديد المهارات والخبرات التي يتمتع بها، يتوجب عليه التوجه إلى الأسواق لدراسة حالتها ومعرفة مدى أهمية التخصص الذي ينوي الدخول فيه.

حيث وإن احترف مجال ما لا يمكن للفرد توقع النجاح فيه مالم يكن هنا حاجة فعلية في الأسواق لذاك التخصص، بالإضافة إلى ما سبق، ينبغي على الفرد معرفو ودراسة حجم المنافسة التي يتوقع أن يخوضها.

ذلك من أجل معرفة نقاط ضعف منافسيه والعمل على استغلالها لتحقيق التقدم، والاستفادة منها في إثبات جدارته وقدرته على تقديم الخدمات المُثلى للمستهلكين وبالتالي جذب العملاء المحتملين.

من أهم العوامل التي ينبغي على المسوق دراستها فيما يتعلق بدراسة المنافسين والأسواق:

  • جودة المنتجات التي يطرحها المنافسين.
  • المصداقية والسرعة في التعامل.
  • البحث عن الكلمات المفتاحية ذات عمليات البحث العالية والتنافسية القليلة.

4- أجب على بعض الأسئلة المتعلقة باختيار التخصص niche في التسويق بالعمولة

بعدما يفرغ الشخص المقبل على الدخول في عالم التسويق بالعمولة عبر تخصص معين قد اختاره مسبقًا، يتوجب عليه الإجابة على بضعة أسئلة تساهم في تحديد مدى جدوى وتوقع مدى نجاح المشروع.

  • هل التخصص الذي أسعى لاختياره سيحل مشاكل العملاء؟
  • ما هي فرص جذب العملاء المحتملين إلى هذا التخصص؟
  • ما الذي يجعلني قادرًا على التميز من بين المنافسين؟

5- تحديد حجم العرض والطلب على التخصص niche الذي تنوي اختياره

كما هو الأمر في دراسة الأسواق وحجمها ومعرفة مدى احتياج الأفراد للمنتجات والخدمات التي يريد الفرد التسويق لها، ينبغي عليه معرفة حجم العرض والطلب.

إذ أحيانًا تتواجد مجالات وتخصصات ذات طلب عالِ ولكن مع عرض محدود. الأمر الذي يعني سهولة أكثر في المنافسة وزيادة من فرص النجاح في التسويق بالعمولة.

أما إذا كان العرض اكبر من الطلب، فهذا يعني حاجة الفرد إلى إيجاد وسائل مبتكرة للتفوق على المنافسين، حيث تكون المنافسة شرسة إلى حد ما. بالإضافة إلى اتباع استراتيجيات أكثر تعقيدًا في محاولة استقطاب وكسب العملاء المحتملين.

6- اختيار الاستضافة المناسبة لبناء الموقع

من المعروف أن أغلب عمليات التسويق بالعمولة تتم في الفضاء الرقمي أي الإنترنت، وبالتالي فإنه من المهم إيجاد المواقع التي تقدم أفضل استضافة لبناء الموقع الإلكتروني الخاص بالمسوق.

إذ تشير الدراسات إلى ان أكثر من 68% من المستهلكين يعزفون عن عمليات الشراء من المواقع البطيئة والسيئة في التحميل، مهما كان التخصص الذي تتبناه هذه المواقع. بالتالي من الهام للغاية اختيار الاستضافة الأنسب ذات السرعة الأعلى في التحميل مثل بلوهوست bluehost من أجل كسب العملاء المحتملين وحثهم على الشراء.

7- تصميم الموقع الإلكتروني بشكل جذاب

بالإضافة إلى ما سبق، يعد تصميم موقع إلكتروني غير اعتيادي ناجح للتسويق بالعمولة، من أولى العوامل التي تلفت نظر المستخدمين وتعزز ثقتهم بجودة المنتجات والخدمات التي يطرحها الموقع.

حيث ينبغي على المسوق اتباع الوسائل الصحيحة في الدعوة للعمل وحث المستخدمين على اتخاذ القرار في الشراء وإجراء التعاملات المالية عن طريق المسوق لضمان نجاح عملية التسويق بالعمولة.

بعض الأسئلة الشائعة حول اختيار التخصص niche للنجاح في التسويق بالعمولة

بفضل أهمية اختيار التخصص في التسويق بالعمولة، تظهر بعض الأسئلة في بال الأشخاص المقبلين على عملية التسويق منها:

هل يمكنني الانتقال من تخصص إلى آخر؟

بالطبع، لا يوجد ما يمنع أي فرد من تغيير التخصص niche الذي سبق واختاره، ولكن يترتب على العملية الكثير من الخسائر. إذ قد تختلف التخصصات عن بعضها البعض في طبيعة العمل على كسب العملاء المحتملين وجذبهم.

بالتالي فإن أكثر الطرق فعالية تتمثل باختيار التخصص المناسب لعملية التسويق بالعمولة بتأني عبر اتباع الاستراتيجيات المذكورة أعلاه والالتزام بالخطوات.

ما هي طرق الدفع في التسويق بالعمولة؟

هناك 4 طرق رئيسية يتم فيها الدفع مقابل العمل في مجال التسويق بالعمولة، حيث تعد هذه الطرق جميعها بدون استثناء من الوسائل الناجحة للغاية في توليد الدخل الكبير للأفراد. هذه الطرق كالآتي:

  • الدفع مقابل كل عميل Cost Per Lead والذي يرمز له بالاختصار CPL.
  • الدفع مقابل كل عملية بيع Cost Per Sale والذي يرمز له بالاختصار CPS.
  • التكلفة مقابل كل نقرة Cost Per Click والذي يرمز له بالاختصار CPC.
  • التكلفة مقابل حدث معين Cost Per Action والذي يرمز له بالاختصار CPA.

كيف اختار التخصص niche الأنسب لي لاحتراف التسويق بالعمولة؟

عليك في بادئ الأمر الالتزام بالاستراتيجيات، والتي بدورها ستمهد أمامك الطريق لمعرفة ما هو المجال والتخصص الأنسب لك. والذي بإمكانك توظيف جميع طاقاتك فيه للحصول على أكبر قدر من العملاء. الذي يثقون بك ويولدون لك ما تريد من الأرباح.

أهم المراحل المتعلقة باختيار التخصص تتعلق بعملية العصف الذهني والعمل على إنشاء مخطط توضح فيه جميع المهارات والقدرات. التي تتمتع بها والتي ترى نفسك قادرًا على تطويرها واستثمارها لتحقيق الأرباح من التسويق بالعمولة.

في الختام، يعد التسويق بالعمولة من أنواع التسويق الرائدة في عالمنا اليوم في تحقيق قدر كبير من الأرباح للمسوقين. إذ يتميز في المقام الأول في غياب الحاجة إلى وجود أي منتجات أو خدمات شخصية ليتم بيعها والترويج لها.

حيث جل ما يستدعيه الأمر امتلاك المهارات الكافية في توظيف الإعلانات والحملات لجذب العملاء ليقوموا بقرار الشراء لمختلف المنتجات التي يتم الترويج لها بالنيابة عن أصحاب العلامة التجارية.

بالإضافة إلى ما سبق، يعد العامل الرئيسي في النجاح بعملية التسويق بالعمولة، هي اختيار التخصص الأنسب niche من أجل ضمان تجاوز أي عقبات قد تواجه المسوق، بالإضافة إلى اكتسابه القدرة على التطوير والتحديث المستمر لقدراته ومهاراته.

مشاركة الموضوع

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.